لوديي يستقبل مساعد الأمين العام لحلف شمال الأطلسي المكلف بالتحديات الأمنية الناشئة

الرباط – تنفيذا للتعليمات الملكية السامية، استقبل السيد عبد اللطيف لوديي الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بإدارة الدفاع الوطني، اليوم الخميس بالرباط، السيد سورين دوكارو، مساعد الأمين العام لحلف شمال الأطلسي، المكلف بالتحديات الأمنية الناشئة، الذي يقوم بزيارة للمملكة على رأس وفد هام.

وأفاد بلاغ لإدارة الدفاع الوطني بأن المسؤولين استعرضا، خلال هذا اللقاء، مختلف أوجه التعاون بين المملكة وحلف شمال الاطلسي، سواء في الإطار الثنائي أو في إطار الحوار المتوسطي، فضلا عن سبل ووسائل تعزيزه.

وأضاف البلاغ أن المباحثات تمحورت بالخصوص حول التعاون في مجال الأمن الإلكتروني الذي يشمل بالخصوص تبادل الخبرة والدعم في مجال التكوين.

وبعدما أشادا بالتقدم الهام الذي تحقق على المستوى الثنائي في المجالات سالفة الذكر، بفضل الاتصالات المنتظمة بين المسؤولين المغاربة وبحلف شمال الأطلسي، عبر الجانبان عن رغبتهما في تعزيز دينامية هذه الشراكة المربحة للجانبين.

ويهم التعاون المهيكل والمنتظم والمتنوع مع حلف شمال الأطلسي في مجال الدفاع، على الخصوص، تكوين الأطر العسكرية وتبادل الخبرة والتشغيل المشترك للقوات. كما يمتد ليشمل مجالات أخرى ذات الاهتمام المشترك، ولاسيما تدبير الأزمات والتخطيط للإغاثة في حالات الطوارئ وأمن الحدود والدفاع الإلكتروني.

ويعتبر المغرب، العضو في الحوار المتوسطي لحلف شمال الأطلسي منذ إطلاقه سنة 1994 والمستفيد من وضع شريك لدى الجمعية البرلمانية لحلف شمال الأطلسي، من قبل الحلف، بمثابة شريك متميز وذي مصداقية. وتدار علاقاته مع هذه المنظمة من خلال برنامج فردي للشراكة والتعاون يروم تعزيز القدرات والتشغيل المشترك في مجال الدفاع.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.