مرزوكة .. اختتام النسخة الخامسة لمهرجان مرزوكة الدولي لموسيقى العالم على ايقاعات الموسيقى الأمازيغية

سارة بلعباس - و م ع

مرزوكة – أسدل الستار أمس الأحد على فعاليات النسخة الخامسة لمهرجان مرزوكة الدولي لموسيقى العالم على ايقاعات الموسيقى الأمازيغية، التي استمتع بها الجمهور الحاضر، لتذوق الأنغام الموسيقية على مقربة من أشهر كثبان رملية بالمغرب. وخلال هذه الأمسية تناوبت مجموعات “درعة ترايبس” و”اودادن” و”فري لايف”، و”أمازيغ بلوز”، على تقديم عروض غنائية متنوعة من التراث الأمازيغي، تفاعل معها الحاضرون لهذا الحدث الثقافي الذي شكل بوثقة فنية وثقافية بالجهة.

وعرفت هذه التظاهرة الثقافية التي نظمتها الجمعية الصحراوية للتنمية السياحية والثقافية بين 13 و16 أبريل، مشاركة فنانين وموسيقيين مغاربة، وآخرين قادمين من اسبانيا وفرنسا ودول افريقية.

وقد كان الجمهور الحاضر للنسخة الخامسة من المهرجان المنظمة تحت شعار “التنوع البيولوجي ثروتنا”، على موعد مع باقة متنوعة وغنية من الايقاعات والآلات الموسيقية، للسفر عبر فسيفساء من الثقافات والتقاليد توحدها الكثبان الرملية وامتدادها.

وشارك في هذا المهرجان ثلة من المجموعات والفنانين، من ضمنها مجموعات مرزوكة درومز، وجاز فلامنك (اسبانيا)، وأفريكان رووتس وماجد بقاس وسيكازيك (فرنسا)، وكناوة خملية وايميدوان ولاومة، ومولود المسكاوي، وبوبو ودييز اند سيكريت كولورز( السينغال، والكاميرون، وكوت ديفوار)، وسيمو لكناوي، وأمازيغ بلووز وفريي لايف، ودرعة ترايبس، واودادن.

ويشكل هذا المهرجان موعدا سنويا، يجمع ايقاعات من جميع بقاع العام لتلقي بكثبان مرزوكة الرملية، كما أنه يشكل فرصة للاستجمام والاسترخاء والمصالحة مع النفس.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.