الداخلة: إطلاق قافلة التكوين للدورة الرابعة لمسابقة "القطرة الذهبية" للبحث في التنمية المستدامة

الداخلة: إطلاق قافلة التكوين للدورة الرابعة لمسابقة "القطرة الذهبية" للبحث في التنمية المستدامة

أضيف بتاريخ ١٢/٢٣/٢٠١٩
و م ع


الداخلة - تم يوم السبت بالداخلة، إطلاق قافلة التكوين للدورة الرابعة لمسابقة "القطرة الذهبية" (فئة الصغار) للبحث في التنمية المستدامة، بهدف جلب اهتمام الشباب حول البحث، وخلق نموذج المشاركة المواطنة في تنمية البلاد وتكوين فاعلين قادرين على قيادة التغيير أمام تحديات القرن الـ21.

وتهدف المسابقة التكوينية، المنظمة من طرف المعهد العالي للدراسات العليا في التنمية المستدامة (إیشاد)، وشركائه الكندیين، تحت شعار "أنا خير منك.. أي تأثير على تنميتنا المستدامة"، والمفتوحة في وجه تلميذات وتلاميذ السنة الثانية باكلوريا في الشعب العلمية والاقتصادية والتقنية، إلى تشجيع البحث العلمي في مجال التنمية المستدامة وتكوين فاعلين شباب قادرين على قيادة التغيير أمام تحديات القرن الواحد والعشرين.

كما تروم تمكين الشباب من تطوير قدراتهم على التحليل والبحث والملاحظة والاستفادة من تكوين وخبرة دولية لتطوير معارفهم وكفاءاتهم الأساسية وكذا مواهبهم في التواصل.

وأكد المدير العام للمعهد العالي للدراسات العليا للبيئة و التنمية المستدامة، السيد حجي كمال، بهذه المناسبة، أن الدورة الرابعة لجائزة "القطرة الذهبية"، تتميز عن الدورات السابقة بكونها تتوفر على رؤية ومنهجية شاملة فيما يخص الفضاء المخصص للتعليم والتعلم.

وأشار السيد حجي إلى أن النهج المتبع في إطار هذه الرؤية يتمثل في تحفيز، من خلال موضوع ذي أهمية اجتماعية كبيرة، ديناميات النقاش والتواصل بين الشباب، ومؤطريهم، وآبائهم وبقية الفاعلين في المجتمع من أجل "توليد وعي جماعي".

وأضاف أن جائزة "القطرة الذهبية" تسعى أيضا إلى زيادة الوعي وإثارة اهتمام الشباب بالبحث العلمي وتعزيز مشاركتهم المواطنة في تنمية البلاد.

وأبرز في هذا الصدد أن أنه سيتم تمكين المشاركين، خلال أطوار هذه المسابقة، من تكوين في مختلف مراحل البحث العلمي، والإعداد الجيد لتقديم أبحاثهم، مما سيتيح لهم تنمية مهاراتهم في التحليل والتأويل والبحث والملاحظة والكتابة وفق منهجية علمية.

من جانبها، أشارت مديرة الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بالداخلة وادي الذهب، الجيدة الليبك، إلى أن هذه المسابقة التكوينية تهدف إلى تنشيط الحياة المدرسية و تعزيز التعلمات والقيم.

وأشادت السيدة ليبك أيضا بمنح الدورة الثالثة لجائزة "القطرة الذهبية) فئة الصغار للبحث في مجال التنمية المستدامة لتلاميذ الداخلة، مبرزة أن الجائزتين الأولى والثانية منحتا على التوالي لثانويتي محمد السادس والفتح.

وستجري أطوار مسابقة "القطرة الذهبية" عبر تكوين قبلي لجميع المشاركين، يليها انتقاء أولي سيتم بعده تحديد واقتراح واختيار مواضيع البحث.

ويتطلب من التلاميذ إعداد كبسولة تهم الظاهرة المتعلقة بالسلوك الاجتماعي، وتحليلها على أرض الواقع، بالإضافة إلى مقطع "فيديو" للعرض التقديمي الشفهي حيث يعرض التلاميذ وجهات نظرهم ويقترحون حلولا. وسيتم تتويج الفائزين في 29 فبراير 2020 في مسرح محمد الخامس الوطني بالرباط.

وستفتح المسابقة أيضا في وجه طلبة السنة الثالثة للإجازة في إحدى التخصصات العلمية أو الاقتصادية "فئة الكبار" بداية مارس المقبل.

يشار إلى أن المعهد العالي للدراسات العليا في التنمية المستدامة "إيشاد"، تم إنشاءه سنة 2004 بالرباط، وهو مؤسسة تعليمية جامعية متخصصة في علوم المياه والبيئة والتنمية المستدامة في المغرب.