بي بي سي | مالي .. حرب الصحراء المرتقبة

أضيف بتاريخ 08/16/2023
| بي بي سي

 

فيما تستعد القوات الأممية الموجودة في مالي والمعروفة بـ (مينوسما) للرحيل، يلوح في الأفق فراغ أمني كبير وصراع عسكري جديد متعدد الأطراف. بالإضافة للجيش المالي والحركات الأزوادية الانفصالية، تنشط تنظيمات متشددة مثل جماعة نصرة الإسلام والمسلمين المبايعة لتنظيم القاعدة وتنظيم ما يسمى بالدولة الإسلامية.

كما أن رحيل القوات الأممية، سيترك مقاتلي شركة (فاغنر) الروسية، القوة الأجنبية الوحيدة الموجودة على الأرض هناك، حيث يستعين بها المجلس العسكري الحاكم في باماكو في إطار ما يصفه بالحرب على الإرهاب.

مراسل بي بي سي فراس كيلاني سافر إلى الصحراء الكبرى شمالي مالي، إحدى المناطق التي تصنف على أنها الأخطر في العالم، وعبرها من الغرب إلى الشرق وأعد التقرير التالي.


بي بي سي | مالي .. حرب الصحراء المرتقبة